كلا، وزارة الصحّة الفرنسيّة لم تنشر قائمة سوداء لبعض أدوية الزكام وآلام الحنجرة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2023

يتداول عشرات آلاف مستخدمي فيسبوك منشوراً مضللاً يدّعي أنّ "وزارة الصحة الفرنسيّة نشرت قائمة سوداء لبعض أدوية الزكام وآلام الحنجرة التي تنصح بإجتنابها في فرنسا وتشكّل خطراً على الصحة". هذه المعلومة خطأ لأن الجهات الرسمية الفرنسيّة لم تمنع تناول هذه الأدوية، بل منعت التسويق لها إعلانياً بحسب ما أكدت "الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية" في فرنسا لوكالة فرانس برس.

تنتشر هذه اللائحة على فيسبوك منذ العام 2017وحتى إعداد هذا التقرير. وقد نالت 12 ألف مشاركة على صفحة مستخدم تونسي وحدها، إضافة إلى آلاف المشاركات على صفحات أخرى.  

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 6 نيسان/أبريل 2019 عن موقع فيسبوك

يدّعي المنشور أنّ وزارة الصحّة الفرنسيّة نشرت قائمة سوداء بأدوية نستعملها يومياً بداعي أنّ استخدامها "أخطر بكثير من البقاء مريضاً وهي تسبب أزمات قلبيّة". هذه "القائمة السوداء" لأدوية الزكام وآلام الحنجرة التي نصحت السلطات الفرنسية بحسب المنشور بعدم تناولها، تضمّ الأدوية التالية: Actifed Rhume, Dolirhume, Nurofen Rhume, Drill, Strefen, Gripex, Fervex.

وورد المنشور وفق إخراج يوحي بأنّ المسألة في غاية الخطورة. فترافق التنبيه مع صورة باللون البرتقالي عليها علب الأدوية المعنيّة، تتوسّطها بالخطّ العريض عبارة "أدوية خطيرة على صحّتكم"، تعلوها عبارتا "تحذير" و"كشف المستور" باللون الأحمر.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 6 نيسان/أبريل 2019 عن موقع فيسبوك

- منع التسويق لا منع الاستخدام -

تواصل فريق تقصّي صحّة الأخبار عن طريق مكتب وكالة فرانس برس في باريس مع "الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية" الفرنسية، الهيئة الرسميّة المعنيّة بتقييم المخاطر الصحية للأدوية والعقاقير، للتثبّت ممّا إذا كانت وزارة الصحة أصدرت فعلا "لائحة سوداء".

وأوضحت الهيئة لوكالة فرانس برس في رسالة إلكترونيّة أن المنع لا يستهدف الأدوية بحدّ ذاتها، بل التسويق ونشر الإعلانات عنها في وسائل الإعلام.

وقالت الهيئة "ما يمكننا تأكيده أن الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية حظرت منذ 18 كانون الأول/ديسمبر 2017 الإعلانات المتعلقة بالأدوية عن طريق الفم المزيلة لاحتقان الأنف والتهاب الحنجرة، والتي تحتوي على مادة قابضة للأوعية الدمويّة (سودوإفيدرين)".

وهنا اللائحة الكاملة للأدوية المعنيّة بهذا المنع وتضمّ أربعة من الأدوية المذكورة في المنشور على فيسبوك هي Actifed Rhume, Dolirhume, Nurofen Rhume, Fervex، مع توضيحات حول استخدامها.

- هل من تحذيرات حول هذه الأدوية؟ -

وأوضحت "الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية" لفرانس برس أن الأدوية المدرجة في اللائحة "تخضع بالفعل لمراقبة مشدّدة بسبب مفاعليها على الجهاز العصبي المركزي وأوعية القلب. تبلغت الوكالة بحالات نادرة إنما خطيرة من المفاعيل غير المرغوب فيها على أوعية القلب (ارتفاع ضغط الدم، ذبحة صدرية) أو على الجهاز العصبي (تشنّج، اضطرابات سلوكية، جلطة دماغية)".

وأشارت الوكالة في رسالتها إلى أنّ هذه الأعراض معروفة سابقاً ومذكورة في النشرة المرفقة بالدواء، وغالباً ما ترتبط بسوء استخدام الدواء كتخطي المدة المسموحة للعلاج أوعدم الامتثال لموانع الاستعمال.

واتخذت "الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية" قرار منع تسويق هذه الأدوية عبر الإعلانات في مختلف وسائل الإعلام بهدف تحسين السلوكيات إزاء إستخدام الأدوية، عملاً باستراتيجيّة اعتمدتها وزارة الصحّة.

- الخلاصة -

لم تمنع وزارة الصحّة الفرنسيّة إذاً استخدام الأدوية المذكورة في المنشور على فيسبوك، بل منعت التسويق لها بهدف الحدّ من سوء استخدامها.

وتسبّب أدوية احتقان الأنف والتهاب الحنجرة كسائر الأدوية أعراضا جانبيّة،  لذلك تنصح "الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية والمنتجات الصحية" في فرنسا بعدم إساءة استخدام الأدوية واستشارة الطبيب أو الصيدليّ للتأكد من أنها ملائمة لعلاج الحالة المرضيّة تحديدا أو للمريض نفسه.