هذا المقطع ملتقط في الولايات المتحدة قبل سنوات ولا علاقة له بإيطاليا ووباء كورونا

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-202

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي باللغة العربية مقطعاً مصوّراً على أنه يُظهر إيطاليين يصطفون في صلاة جماعة وراء مسلمين، في ما يوحي بأنه ملتقط في الأيام العصيبة التي تعيشها إيطاليا مع تفشّي وباء كورونا المستجدّ فيها على نطاق واسع، لكن المقطع في الحقيقة منشور قبل سنوات، وهو ملتقط في مدينة شيكاغو الأميركية.

 

يُظهر المقطع جماعة من الأشخاص يؤدون الصلاة الإسلامية في ساحة، ومن بينهم نساء محجّبات، وتنضم إليهم في الصفوف الخلفية ثلاث شابات شقراوات بثياب عادية ومن دون غطاء للرأس، ويحاولن تقليد المصلّين بالركوع والسجود.

صورة ملتقطة من الشاشة في الثالث من نيسان/أبريل 2020 من موقع فيسبوك

حصل هذا الفيديو على عشرات آلاف المشاركات على موقع فيسبوك، وجاء في الشروحات المرفقة به "الإيطاليون في إيطاليا يتبعون المسلمين بالصلاة والدعاء".

ونُشر هذا المقطع أيضاً على موقع يوتيوب بعناوين مثل "محاربة فيروس كورونا، الإيطاليون في إيطاليا يتبعون المسلمين بالصلاة والدعاء".

وبحسب ما وقع عليه فريق تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس، بدأ تداول هذا المقطع في هذا السياق في الحادي والعشرين من شهر آذار/مارس الحالي، فيما كانت أنظار العالم تتجه إلى إيطاليا التي أدى تفشّي فيروس كورونا المستجدّ فيها إلى كارثة إنسانية مع وفاة نحو ستة آلاف شخص حتى ذاك اليوم، أي في حصيلة فاقت ما سُجّل في الصين، من حيث انطلق المرض، ومع ترنّح النظام الصحيّ تحت عشرات آلاف الإصابات. 

وعلى الرغم من إجرءات العزل، يتواصل ارتفاع حصيلة الوفيات، وقد زاد عن 14 ألف إصابة حتى تاريخ إعداد هذا التقرير، أما عدد الإصابات فبلغ 115 ألفاً، لتكون إيطاليا أكثر البلدان الأوروبية حتى الآن تضرّراً من وباء كورونا المستجدّ.

في ظلّ هذا الواقع الصعب الذي يعيشه هذا البلد، ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي بأخبار حقيقية أو مبالغ فيها، عن الحالة الاجتماعية والنفسية المتردّية التي يعيشها الإيطاليون، جعلت مثل هذا الفيديو قابلاً للتصديق. 

 

عناصر مثيرة للشكّ

لكن الفيديو يحتوي على عناصر تثير الشكّ في صحّته، وفي أن يكون ملتقطاً في إيطاليا في الأيام الماضية.

فمن المستبعد أن تقام صلاة جماعة في مكان عام في هذا البلد المنكوب، حيث يسود صمت الحجر الصحّي والتباعد الاجتماعي على نواحي الحياة كافة، ولا يُتصوّر أن يُقدم إيطاليون على الانضمام مع أطفال إلى تجمّع كهذا في مثل هذه الأيام، برفقة أطفال، ومن دون أية إجراءات وقائية كوضع الكمّامات.

من جهة أخرى، يظهر في الثانية الثالثة والعشرين من المقطع علم للولايات المتحدة، وهو ما يعزّز الشكوك أيضاً، من دون أن يؤكّدها، حول مصدر الفيديو وتوقيته.

 

صلاة في شيكاغو

سرعان ما تمكّن صحافيو خدمة تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس من تحديد المكان الذي صُوّر فيه هذا المقطع.

وفي الحقيقة، فإن هذه الصلاة أقيمت في ساحة "فيديرال بلازا" في شيكاغو.

ويمكن ملاحظة تشابه ملامح الساحة بين ما تظهر عليه في الفيديو، وما تظهر عليه في خدمة خرائط غوغل.

صورة ملتقطة من الشاشة من "خرائط غوغل" لساحة فدرال بلازا في شيكاغو

ويمكن مشاهدة معالم الساحة والعمل الفني "فلامنغو" للفنان الأميركي ألكسندر كالدر فيها في هذا المقطع.

 

مسيحيون أميركيون ينضمون للمسلمين في صلاتهم

أرشد البحث على موقع يوتيوب باستخدام كلمات مفتاحية باللغة الإنكليزيّة مثل "صلاة"، "مسلمون"، "مسيحيون"، "أميركا"، إلى المقطع نفسه منشوراً في العام 2017، تحت عنوان "مسيحيون من أميركا ينضمّون إلى المسلمين في صلاتهم".

ولم يتسنّ لفريق فرانس برس التثبّت من التاريخ الدقيق لالتقاط المقطع، لكن تلك الآونة شهدت تحرّكات تضامنية مع المسلمين في الولايات المتحدة، وصلوات في الأماكن العامّة، احتجاجاً على قرارات الرئيس دونالد ترامب التي اعتبرت معادية للمهاجرين والمسلمين، وشهدت هذه التحرّكات مشاركة من أميركيين معارضين لقرارات ترامب، كما يُظهر هذا التقرير مثلاً.

فيروس كورونا المستجد