صورة معمل فرز النفايات هذا ملتقطة في أستراليا لا في اليابان

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها تظهر معملاً لفرز النفايات في اليابان وتشكّل دليلاً على غياب المكبّات كلياً من طوكيو. إلاّ أنّ الصورة ملتقطة في أستراليا، والعاصمة اليابانية لا تخلو من المكبّات، على الرغم من فرض كثير من البلديات في اليابان نظام فرزٍ دقيق للنفايات.

يظهر في الصورة شخص يتجول بين أكوام موضّبة من المخلفات البلاستيكيّة، وجاء في النصّ المرافق أنّها لقطة "تلخّص واحدة من عجائب اليابان".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 23 آب/أغسطس 2021 عن موقع فيسبوك

وأضاف المنشور أنّ لدى طوكيو نظام إعادة تدوير فعّال لدرجة أنّ المدينة ليس فيها أيّ مكبّ للنفايات.

فهل الصورة ملتقطة في اليابان؟

أرشد البحث إلى أنّ الصورة تعود لمستودعٍ في مدينة ملبورن الأستراليّة تابعٍ لشركة فرزٍ للنفايات، أعلنت إفلاسها. وقد نشرت الصورة في موقع "ذي أيدج" الأسترالي سنة 2019.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 23 آب/أغسطس 2021 عن موقع "ذا أيدج"

ما حقيقة خلوّ طوكيو من المكّبات؟

صحيح أنّ كثيراً من البلديات في اليابان تفرض فرزاً دقيقاً للنفايات، إلا أنّ الادعاء بأنّ طوكيو "ليس فيها مكّب نفايات واحد"، غير دقيق.

فيكفي البحث بكلمات مفتاح مثل "Tokyo, Landfills" على محرّك غوغل للعثور على فيديوهات  ووثائق على الموقع الرسميّ لحكومة طوكيو تشرح عمليّة إدارة النفايات التي لا تخلو من المكّبات.