هذه الصورة لطلاب يعبرون الأنفاق لم تلتقط في اليابان بل خلال الحرب في فيتنام

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنها لطلاب يابانيين يعبرون الأنفاق للوصول إلى مدرستهم بعد رفض البلاد وقف العام الدراسي خلال الحرب العالمية الثانية. إلا أن الادعاء خطأ، والصورة في الحقيقة التقطت في زمن الحرب في فيتنام.

يبدو في الصورة بالأبيض والأسود، عدد من الأولاد يقفون داخل نفق. وقيل في التعليق المرافق إن الصورة ملتقطة في "اليابان خلال الحرب العالمية الثانية، عندما رفضت البلاد وقف العام الدراسيّ وأجبرت الجنود على حفر خنادق ليصل الأولاد إلى مدارسهم...".

حصدت الصورة المنتشرة بهذا السياق، عشرات آلاف المشاركات، وهي واحدة من بين منشورات كثيرة تتناقلها بين الحين والآخر صفحات عربيّة للإشادة بالتقدّم الفكري والتقني في اليابان.

الحرب في فيتنام

لكنّ هذه الصورة لا علاقة لها باليابان.

فالتفتيش عنها عبر محركات البحث يرشد إليها منشورة على وكالة الأنباء الفيتناميّة، ومواقع فيتناميّة أخرى، ضمن مجموعة صور تتناول حياة الأطفال خلال الحرب في فيتنام.

ويبدو أن هذه الصورة شكّلت واحدة من بين عشرات الصور الأخرى التي تناولت حياة الأطفال بين العمل والمدارس خلال الفترة الممتدة بين 1964 و1972 في حرب فيتنام.

صورة ملتقطة من الشاشة في 23 آب/أغسطس 2021 عن موقع الوكالة الوطنية الفيتنامية