هذا العرض العسكريّ أقيم في كوريا الشماليّة قبل سنة من الغزو الروسيّ لأوكرانيا

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2023

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو ادّعى ناشروه أنّه لعرضٍ عسكريّ حديث أعلن خلاله زعيم كوريا الشماليّة دعمه لروسيا في حربها ضدّ أوكرانيا. إلا أنّ الادّعاء خطأ فالفيديو في الحقيقة يعود لعرضٍ عسكريّ قبل أكثر من سنة على الغزو الروسي لأوكرانيا.

يظهر في الفيديو كيم جونغ أون يستعرض أفواجاً من الجنود وترسانة عسكريّة ضخمة. وجاء في النصّ المرافق "زعيم كوريا الشمالية: الغرب كلّه يواجه روسيا في أوكرانيا وإذا ما أعلن بوتين الحرب الشاملة لضرب عمق الدول الغربية ستكون كوريا الشمالية بكل ترسانتها العسكرية معه".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 تشرين الأول/أكتوبر 2022 عن موقع فيسبوك

حظي الفيديو بعشرات آلاف المشاركات من صفحات عدّة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك في ظلّ تواصل الضربات الروسيّة المكثّفة على العاصمة الأوكرانيّة.

كوريا الشمالية تنفي تزويد روسيا أسلحة

وأبدت كوريا الشماليّة، حليفة روسيا، دعمها لضمّ موسكو مناطق أوكرانيّة محتلّة، كما صوّتت ضدّ القرارات التي تدين الغزو الروسي لأوكرانيا في الأمم المتحدة.

وفي الأسابيع الماضية، نفت بيونغ يانغ رسمياً اتّهامات وجّهتها إليها واشنطن بتصدير أسلحة وذخائر إلى روسيا بعدما استنزفت الحرب مخازن القوات الروسية.

وقالت وزارة الدفاع الكورية الشمالية في بيان أوردته وكالة الأنباء الرسمية بتاريخ 21 أيلول/سبتمبر "لم نقم مطلقاً بتصدير أسلحة أو ذخائر إلى روسيا من قبل، ولا نعتزم فعل ذلك" في المستقبل.

فيديو قديم

إلا أنّ الفيديو المتداول لا علاقة له بذلك.

فبعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة، أرشد البحث إلى أنّه يعود لعرضٍ عسكريّ أقامته كوريا الشماليّة في كانون الثاني/يناير 2021 أي قبل أكثر من سنة على الغزو الروسيّ لأوكرانيا.

وقد نشرت وكالة فرانس برس مشاهد من هذا العرض الذي ضمّ صاروخاً بالستياً يمكن إطلاقه من غوّاصة.

وأشرف كيم جونغ أون الذي كان مبتسماً ويرتدي معطفاً من الجلد الأسود ويعتمر قبعةً من الفرو، على العرض الذي شاركت فيه قوات من المشاة والمدفعية فضلاً عن دبابات. وحصل استعراض جوي بطائرات شكّلت الرقم 8 احتفالًا بالمؤتمر الثامن لحزب العمّال الحاكم.

Ukraine conflict