هذه الصورة ليست لدبّابات صنعت في مصر بل لمنظومة صواريخ روسيّة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2023

يتداول مستخدموان لمواقع التواصل الاجتماعي صورة يدّعي ناشروها أنّها تظهر دبّابات مصريّة الصنع تحمل صواريخ مجنّحة. إلا أن الصورة في الحقيقة تعود لمنظومة صواريخ روسيّة عرضت خلال المنتدى الدولي للتكنولوجيات العسكريّة في موسكو قبل أكثر من عشر سنوات.

تبدو في الصورة ثلاث آليات عسكريّة مجهّزة بهوائيّات أو بصواريخ. وجاء في التعليق المرافق لها "مصر تنجح في تصنيع أقوى دبّابة لحمل الصواريخ المجنّحة وهي الأولى من نوعها في العالم". 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 12 أيلول/سبتمبر 2022 عن موقع فيسبوك

حظيت الصورة بمئات المشاركات من صفحات مصريّة عدّة. ومن شأن خبرٍ مماثل، إن كان صحيحاً، أن يحظى بتغطية واسعة في وسائل إعلام مصريّة أو أن تعلن عنه وزارة الإنتاج الحربي. 

إلا أنّ هذا الخبر لا أثر له إلاّ على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، ما يثير الشكّ في صحّته. 

فما حقيقة الصورة؟ 

أرشد البحث عن الصورة إلى النسخة الأصليّة منها في موقع روسيّ متخصّص بالشؤون العسكريّة. 

ونشرت هذه الصورة إلى جانب صور معدّات أخرى عرضت ضمن المنتدى الدولي للتكنولوجيات العسكريّة في موسكو عام 2010. وما يظهر فيها ليس دبّابات، بل منظومة الدفاع الجويّ الروسيّة الصنع Buk-M1-2

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 12 أيلول/سبتمبر 2022 عن موقع vitalykuzmin