هذه ليست قطعة نقديّة جديدة أصدرتها الجزائر بل تصميم فنّي

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2022

تداولت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي باللغة العربيّة صورة قيل إنها تُظهر قطعة نقدية جديدة أصدرتها الجزائر كتُب عليها "القدس لنا". لكن هذا الادعاء غير صحيح، والصورة المتداولة ليست سوى تصميم مُتخيّل لفنان جزائريّ.

وجاء في التعليقات المرافقة "البنك المركزي الجزائري يُصدر أول قطعة نقدية من فئة 500 دينار تحمل على ظهرها رسماً لقبّة الصخرة وقد كُتب في الأعلى (الأقصى الشريف) بينما كُتب في الأسفل (القدس لنا)".

وحصدت المنشورات مئات المشاركات على موقعي فيسبوك وتويتر.

صورة ملتقطة من الشاشة في 19 أيار/مايو 2022 من موقع فيسبوك

لكن هذا الخبر غير صحيح.

فبحسب صحافيي وكالة فرانس برس في الجزائر لم يُصدر البنك المركزي في الآونة الأخيرة أي قطعة نقديّة ينطبق عليها ما جاء في المنشورات.

ويمكن الاطلاع على الإصدارات النقديّة الجزائريّة على موقع البنك المركزيّ

والصورة المتداولة؟

يُرشد التفتيش عن الصورة على محرّكات البحث إلى صفحة على موقع إنستغرام تحمل المصّم الجزائري عبد الرزاق بوهدة وينشر عليها تصاميمه وأعماله الفنيّة.

وقال عبد الرزاق بوهدة لصحافيي خدمة تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس إنه هو من أعدّ هذا التصميم "كفكرة خياليّة (..) وكتصوّر لما كانت ستبدو عليه لو كانت حقيقية".