خطأ، هذا مقطع من مسلسل "بانديميك" الأميركي ولا علاقة له بما يجري في إيطاليا حاليًا

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-202

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يدّعي ناشروه أنه يظهر إلقاء جثث ضحايا فيروس كورونا المستجدّ في إيطاليا في حفرة. إلا أن الادعاء خطأ والمقطع مشهد من مسلسل "بانديميك" الأميركي الذي عرض عام 2007.

تظهرفي المقطع شاحنة تلقي جثثًا مغلّفة بأكياس بلاستيكية في حفرة. وكتب بعض مشاركي الفيديو معلّقين "وضع إيطاليا حاليًا...رجاءً ابق في بيتك"، في حين قال آخرون "المشهد أكثر من مرعب، والله اعتقدت أنها نفايات، اللهم احفظنا من كل الأمراض والأوبئة، ابقوا في بيوتكم".

صورة ملتقطة من الشاشة في 9 نيسان/ أبريل 2020 عن موقع فيسبوك

انتشر المقطع على نطاق واسع جدًا منذ أواخر آذار/ مارس 2020 وحصد من هذه الصفحة وحدها على موقع فيسبوك أكثر من 160 ألف مشاركة بالإضافة إلى الآلاف غيرها عبر صفحات أخرى.

وإيطاليا هي البلد الأكثر تضررا جراء تفشي وباء كوفيد-19 في العالم، وارتفعت حصيلتها منذ تسجيل أول إصابة فيها أواخر شباط/فبراير إلى 17669 وفاة من أصل 139422 إصابة حتى تاريخ إعداد هذا التقرير، بحسب حصيلة لوكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية. 

فيلم لا حقيقة

أرشد البحث عن المقطع بعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة إلى صور مرفقة بتعليق على أنها من مسلسل "بانديميك".

وباستخدام كلمات مفتاحية مثل "Pandemic" و "Series"  عثر فريق تفصي صحة الأخبار في فرانس برس على فيديو منتشر على موقع يوتيوب بعنوان "إعلان +بانديميك+ 2007...".

وفي الثانية 1:24 يظهر مشهد الفيديو المضلّل نفسه.

صورة ملتقطة من الشاشة في 9 نيسان/ أبريل 2020 عن موقع يوتيوب

وبانديميك هو مسلسل أميركي عرض عام 2007 يتناول قصة طبيب في سباق مع الوقت لإيجاد لقاح ضدّ فيروس إنفلونزا الطيور المنتشر في مدينة لوس أنجليس الأميركية.