هذه الصورة منشورة عام 2018 ولا علاقة لها بفيروس كورونا المستجدّ

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-202

يتداول مستخدمون لموقع فيسبوك صورة يدّعي ناشروها أنّها تظهر حنجرة مريضٍ مصابٍ بفيروس كورونا المستجدّ. لكنّ هذه الصورة منشورة منذ العام 2018 ولا علاقة لها بكوفيد-19.

تظهر في الصورة حنجرة يبدو أنّها متورّمة أو ملتهبة. وجاء في النصّ المرافق لها "‏صورة حصريّة لحلق مريض مُصاب بالكورونا توضح مدى الالتهاب والتدمير الذي أصاب الحنجرة ومدخل الرئتين...هذا الدمار هو المسبّب الأول لما يحدث للمريض من جفاف شديد بالحلق وبحّة موجعة بالصوت وكحّة جافة …".

حظيت الصورة بأكثر من ثلاثة آلاف مشاركة من هذه الصفحة، بالإضافة إلى مئات المشاركات من صفحات أخرى، ولاقت انتشاراً باللغتين الإنكليزيّة والإسبانيّة

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 23 نيسان/أبريل 2020 عن موقع فيسبوك

أرشد التفتيش عن الصورة عبر محرّكات البحث، إلى الصورة نفسها منشورة على موقع Reddit بتاريخ 29 أيّار/مايو 2018. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 نيسان/أبريل 2020 عن موقع Reddit

وقد سأل المستخدم الذي نشر الصورة حينها: "أهكذا يبدو التهاب الحلق؟ هناك كثير من البقع البيضاء على اللوزتين وأسفل الحلق".

لا علاقة للصورة إذاً بفيروس كورونا المستجدّ الذي ظهر للمرّة الأولى بعد ذلك بعام ونصف العام تقريباً، أي خلال شهر كانون الثاني/ديسمبر 2019، في مدينة ووهان الصينيّة.

فما المرض الذي تظهره الصورة؟ 

تواصل فريق تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس مع أخصائي الأوبئة ومدير قسم الصحّة العامّة في "جامعة كولومبيا الوطنيّة"  الدكتور فرناندو دي لا هوز الذي أكّد أنّ الصورة تعود لإصابة ببكتيريا وليس بفيروس.  

وقد عاد المستخدم الذي نشر الصورة للمرة الأولى للتوضيح أنّه بعد إجراء اختبار طبيّ تبيّن أنّه مصاب ببكتيريا MRSA".

وهذه البكتيريا بحسب CDC (المركز الأميركي لمكافحة الأمراض والوقاية منها) مقاومة لعدد من المضادات الحيوية.