كلا، أوباما لم يقل في هذا الفيديو "علينا أن نستمرّ بخلق أوبئة على مستوى العالم"

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-202

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل فيديو لكلمة ألقاها الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما عام 2014، زاعمين أنّه دعا فيها الأميركيين إلى "خلق أوبئة واستثمارها حول العالم". لكنّ الترجمة المرفقة بالفيديو غير صحيحة وما دعا إليه أوباما في الحقيقة هو تحسين البنى التحتيّة في أميركا والعالم استعداداً لاحتمال مواجهة أوبئة عالمية. 

يظهر في الثواني الأولى مقطعٌ مصوّر للرئيس الأميركيّ دونالد ترامب وهو يلقي كلمة مع ترجمة جاء فيها "من كان يتوقع هذا الوباء؟" ثمّ تظهر عبارة "قبل خمس سنوات" لتبدأ كلمة ألقاها الرئيس السابق باراك أوباما عام 2014 مع ترجمة مكتوبة باللغة العربيّة.

حظي الفيديو بأكثر من 21 ألف مشاركة عبر هذه الصفحة، إضافة إلى آلاف المشاركات عبر صفحات أخرى وآلاف المشاهدات عبر موقع يوتيوب

وجاء في الترجمة "منذ الآن وبعد خمس أو عشر سنوات علينا توقّع وباء عالمي مميت، ولكي نستفيد منه جيداً علينا وضع البنية التحتيّة من الآن ليس فقط هنا في أميركا ولكن بصورة عالمية".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 26 نيسان/أبريل 2020 عن موقع فيسبوك

وأضافت الترجمة "علينا أن ندركه سريعاً نعزله سريعاً ونستجيب بردعه بسرعة، وعليه عند ظهور هذا الداء، كما الانفلونزا الإسبانيّة قبل خمس أو عشر سنوات للوراء، أن نقوم بالسيطرة عليه واستثماره … إنه استثمار ذكيّ لنا...علينا أن نستمر بخلق أوبئة كهذه خصوصاً على مستوى العالم".

وقد أُبرزت الجملة الأخيرة في المقطع باللون الأحمر، في إشارة إلى أنّ فيروس كورونا المستجدّ قد يكون صنيعة الولايات المتّحدة.

ما مصدر الفيديو؟

أرشد التفتيش باستخدام كلمات مفتاحية باللغة الانكليزيّة مثل "Obama,Epidemic, 2014" إلى النسخة الأصليّة من الفيديو منشورة حديثاً عبر موقع "سي أن أن" الأميركي بعنوان "اسمعوا ما قاله أوباما عام 2014 عن الأوبئة".

كما يمكن العثور على المقطع عبر يوتيوب.

وما قاله أوباما بالفعل في هذا الفيديو إنّه "سيأتي يومٌ نواجه فيه وباءً عالمياً قاتلاً، وللتعامل معه بفاعليّة علينا إنشاء بنية تحتيّة ليس فقط في بلادنا بل في العالم ليتاح لنا أن نرصده بسرعة ونعزله بسرعة ونتعامل معه بسرعة وهكذا عندما تظهر سلالة جديدة من الإنفلونزا مثل الإنفلونزا الإسبانيّة بعد خمس أو عشر سنوات نكون قد استثمرنا وأصبح باستطاعتنا في المدى البعيد أن نمسك به"

مضيفاً: "إنّه استثمارٌ ذكيّ وليس مجرّد تأمين، إنّه معرفة أننا سنواجه مشاكل مماثلة في المستقبل خصوصاً في عالمٍ معولم". 

أوباما لم يقل إذاً إنّه "علينا خلق أوبئة أو الاستفادة منها"، بعكس ما جاء في الترجمة المضلّلة.

ويأتي هذا التحريف في سياق انتشار "نظريات مؤامرة" حول منشأ فيروس كورونا المستجدّ تقول إنّه مصنّع في مختبرات، وقد نشر فريق تقصّي صحّة الأخبار في فرانس برس تقارير تنفي هذه المعلومات المضلّلة.