هذه الصور تعود لمناورات عسكريّة مغربيّة عام 2019 ولا علاقة لها بجدار الصحراء الغربيّة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2020

بعد تصريح مسؤول في وزارة الخارجية المغربية لوكالة فرانس برس عن بدء العمل في "سدّ ثغرة" في الجدار الدفاعي في منطقة الصحراء الغربية، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة على أنّها لانطلاق أعمال البناء. لكنّ الصور في الحقيقة تعود لمناورات عسكريّة مغربيّة سنة 2019.

تظهر في الصور آليات عسكريّة وجنود خلف ما يبدو أنّها متاريس ترابيّة. وقد جاء في التعليقات المرافقة "صور حصرية: القوات المسلحة الملكية المغربية تقوم ببناء جدار يمتد من نقطة الكركرات إلى نقطة 55 للحدود الموريتانية لمنع أي تحرك مستقبلي لقطاع الطرق، حسب وزير خارجية المملكة المغربية في تصريح لوكالات الأنباء".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع فيسبوك

الجدار الدفاعي في الصحراء الغربية

وجاء انتشار هذا الخبر بعيد تصريح أدلى به مسؤول في وزارة الخارجية المغربية لوكالة فرانس برس قال فيه إن أفراداً من الهندسة المدنيّة التابعة للقوات المسلحة الملكية انتشروا على حوالى عشر كيلومترات "لسدّ ثغرة" في الجدار الدفاعي الممتدّ على حوالى 2700 كيلومتر منذ نهاية الثمانينات ويفصل القوات المغربية عن مقاتلي بوليساريو.

ويأتي ذلك بعد أيام على إعلان المغرب في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 شنّ عملية عسكرية في منطقة الكركرات العازلة في الصحراء الغربية على الحدود مع موريتانيا، من أجل "إعادة إرساء حرية التنقل" المدني والتجاري في المنطقة.

ويسيطر المغرب على ثمانين بالمئة من مساحة الصحراء الغربية الواقعة على ساحل الأطلسي، ويقترح منح هذه المستعمرة الإسبانية السابقة حكماً ذاتياً تحت سيادته، في حين تطالب جبهة بوليساريو باستقلالها. وشهدت المنطقة نزاعا مسلّحاً استمر حتى وقف إطلاق النّار في 1991. 

صور قديمة لمناورات عسكريّة 

لكنّ الصور المتداولة لا علاقة لها بهذا الجدار.

فقد أرشد البحث إلى أنّها منشورة في منتدى "far-maroc" المتخصص بالشؤون العسكريّة المغربيّة، كما تشير العلامات المائيّة عليها. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع Far-Maroc

وتشير النصوص المرافقة إلى أنّ أوّل صورتين تعودان لمناورات "ORIENTALEX 2019" العسكريّة المغربيّة في تشرين الثاني/نوفمبر 2019.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع Far-Maroc

 أمّا الصورة الثالثة فتعود لمناورة "Saghro" التي أجريت في نيسان/ أبريل 2019. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2020 عن موقع Far-Maroc