مايكل شوماخر يحمل صورة مريم العذراء؟ الصورة مركّبة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2023

تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمايكل شوماخر حاملاً صورة مريم العذراء، مرفقة بنصّ ينسب إلى سائق الفورمولا واحد الألماني القول إنّ إيمانه بيسوع المسيح والعذراء أدّى إلى شفائه. لكنّ الصورة في الحقيقة متلاعب بها وخبر شفائه خطأ.

تناقل مئات من مستخدمي فيسبوك هذه الصورة، وجاء في التعليق المرافق: "مايكل شوماخر: إيماني بيسوع المسيح وبأُمّنا العذراء كلّ الوقت أدّى إلى شفائي.... وليست الملايين التي أملكها …".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 2 أيّار / مايو 2019 عن موقع فيسبوك

وبحسب ما وقع عليه فريق تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس، بدأ انتشار الصورة مع تعليقٍ باللغة العربيّة بتاريخ الخامس من كانون الثاني/ يناير 2019، ويستمر تداولها حتّى إعداد هذا التقرير.

-هل شفي شوماخر فعلاً؟-

دخل السائق الألماني في "سبات" عميق منذ 29 كانون الأول/ ديسمبر 2013، يوم تعرض  لحادث تزلج خطير في جبال الألب الفرنسية، فأصيب إصابة بالغة في الرأس وضعه الأطباء على إثرها في غيبوبة مصطنعة لستة أشهر.

لم تكشف عائلته مطلقا عن تطور حالته، رغم أن أطباء الأعصاب يرجحون أن يكون خرج من الغيبوبة التامة، وبات في حالة "إنباتية" بحسب التعبير المعتمد من منظمة الصحة العالمية لوصف حالة ضرر دماغي يبقي على بعض الوظائف الأساسية مثل التنفس وحرارة الجسم وفتح العينين، لكنّه يقضي على أي إدراك حسي للشخص بمحيطه أو القدرة على التكلم والتصرف الإرادي.

لم تغير العائلة موقفها المعتصم بالصمت حيال الأسئلة المحيطة بهذا السائق الذي جذب إلى الفورمولا واحد آلاف المتابعين المعجبين بشخصيته القوية ومهارته الاستثنائية وسطوته على الحلبات.

وفي بيان عشية عيد ميلاده الخمسين في 3 كانون الثاني/يناير عام 2019، قالت العائلة "يمكنكم أن تكونوا على ثقة بأنه بين أياد أمينة ونحن نقوم بكل ما هو ممكن انسانيا لمساعدته".

لذلك لا صحّة لما تدّعيه المنشورات المتداولة عن شفائه.

لكن ما صحّة الصورة؟

-عناصر مثيرة للشكّ-

أول ما يلفت النظر عند التدقيق في الصورة ورود اسم موقع Picjoke.net في أسفلها إلى جهة اليسار. وعند زيارة هذا الموقع يتّضح أنّه يتيح لمتصفّحيه تعديل الصور من دون الحاجة إلى إتقان أيّ من البرمجيات مثل "فوتوشوب".

يستطيع مستخدمو الموقع تنزيل أيّ صورة في إطار يختارونه مثل اللوحات الإعلانيّة أو الصحف أو صور المشاهير.

وأرشد البحث على الموقع عن إطار باسم مايكل شوماخر إلى الصورة نفسها المتداولة. ويمكن إبدال الصورة التي يظهر أن شوماخر يحملها بأيّ صورة أخرى.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 30 نيسان/أبريل 2019 عن موقع PicJoke

- ما الصورة الأصلية إذاً؟-

يرشد البحث عن صورة شوماخر حاملاً صورة العذراء على موقع "TinEye" إلى صورة أخرى منشورة عام 2009 على موقع "مؤسسة السيّارات والمجتمع التابعة لاتحاد السيارات الدولي" (FIA foundation for automobile and society)، يظهر فيها وهو يحمل دليلاً كتب عليه باللغة الإنكليزيّة ما ترجمته "أحزمة الأمان ومقاعد حماية الأطفال".

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 30 نيسان/أبريل 2019 عن موقع FIA Foundation

ونشرت هذه الصورة ضمن خبرٍ عن إطلاق الدليل المختصّ بالسلامة على الطرقات في كوستاريكا، وتظهر وزيرة النقل الكوستاريكيّة في صورة مشابهة لصورة شوماخر وهي تحمل الدليل الذي أصدرته منظمة الشراكة العالميّة من أجل السلامة على الطرق (GRSP) ومنظمة الصحة العالمية بالتعاون مع منظّمات دوليّة أخرى. ويمكن الإطّلاع على هذا الدليل هنا باللغة العربيّة.