هذا الخبر عن اعتناق سفير السعوديّة في بريطانيا الديانة المسيحيّة ساخر

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

يتناقل مستخدمون لموقع فيسبوك خبراً عن اعتناق السفير السعودي في بريطانيا الديانة المسيحيّة. لكنّ الخبر نشر على موقع ساخر عام 2016 وأعيد نشره على أنّه حقيقيّ ولا يزال متداولاً حتى إعداد هذا التقرير.

حظي الخبر بأكثر من 17 ألف مشاركة على فيسبوك من موقع "الجزائر 24" فقط، بحسب أداة CrowdTangle لقياس التفاعل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ويعود تاريخ نشره إلى 21 أيلول/سبتمبر 2016، لكنّه حظي بثمانية آلاف مشاركة على فيسبوك في الساعات الأربع والعشرين التي سبقت إعداد هذا التقرير.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2019 عن موقع "الجزائر 24"

ونال الخبر أكثر من خمسة آلاف مشاركة عبر هذه الصفحة ومئات المشاركات عبر صفحات أخرى. كما انتشر على مواقع ومدوّنات عدّة.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 26 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019 عن موقع فيسبوك

وجاء في الخبر: "كشفت مصادر إعلامية سعودية، أن السفير السعودي في بريطانيا أعلن اعتناقه الديانة المسيحية، مباشرة بعد انتشار خبر تأدية السفير البريطاني في السعودية لمناسك الحج رفقة زوجته".

وأضاف الخبر :"نقلت وسائل اعلام سعودية نقلا عن مصادر مقرّبة من السفير أنَّ عمله في بريطانيا وعشرته لأهلها أكثر من عشرة أعوام كان له الأثر الأكبر في اعتناقه المسيحية، من جهة أخرى، يتخوف بعض المتابعيين من تطبيق حد "قتل المرتدّ" على السفير في قلب السفارة، كون بلاده تطبق القوانين المستمدة من الشريعة الاسلامية".

خبر ساخر من العام 2016

أرشد البحث عن العنوان "سفير السعودية في بريطانيا يعتنق المسيحية" عبر محرّك غوغل إلى خبرٍ يتضمّن النصّ نفسه تقريباً على موقع "الحدود" الساخر وقد نشر بتاريخ 19 أيلول/سبتمبر عام 2016، أي قبل يومين على انتشاره على أنّه حقيقيّ على مواقع أخرى. 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 26 تشرين الثاني/نوفمبر 2019 عن موقع "الحدود"

وبحسب الصفحة التعريفيّة لموقع الحدود "هو موقع مخصص للسخرية والكوميديا التي يصيبها السواد أحياناً". 

نشر الخبر الساخر بعنوان "تأكيداً لمبدأ المعاملة بالمثل: السفير السعودي في بريطانيا يعتنق المسيحية بعد اكتشافه لإسلام نظيره البريطاني".

وقد جاء في نصّه: "أعلن السفير السعودي في بريطانيا اعتناقه الديانة المسيحية، بعد عدة أيام من تأدية السفير البريطاني في السعودية لمناسك الحج، ليؤكّد لبريطانيا والعالم أنَّ السعودية تعامل جميع الدول بالمثل وترد الجميل لأصحابه". 

وورد في الخبر الساخر أيضاً "من جانبهم، أعرب مراقبون عن مخاوفهم من تطبيق حد "قتل المرتد" على السفير في قلب السفارة، كونها تطبق القوانين السعودية، وهو ما سيبدد أحلام السفير ومخططاته لتقوية العلاقات بين البلدين..".

وقد أرفق النصّ بصورة معدّلة، أضيفت فيها كوفيّة باللون الأحمر على رأس الرجل، كما أظهرت نتائج البحث عبر موقع  TinEye.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 26 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019 عن موقع فيسبوك

وسرعان ما أعيد تداول النصّ على أنّه حقيقيّ مع إجراء بعض التعديلات عليه (1,2,3). 

يشار إلى أنّ الخبر الساخر نشر عام 2016 بعد أيّام على تأدية السفير البريطاني في الرياض سيمون كوليس مناسك الحجّ برفقة زوجته (1,2)، ليكون أوّل دبلوماسي بريطاني يؤدّي هذه الفريضة.