هذا الفيديو لنتانياهو قديم ولم يأت خلاله على ذكر قتل فلسطينيين

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

ينتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يدعي ناشروه أنه يصوّر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو وهو يهدّد بقتل المسلمين بواسطة اللقاحات. إلا أن الادعاء خطأ، فنتانياهو لا يأتي على ذكر المسلمين في الفيديو بل يتحدّث عن احتفاظه بالإبرة التي تلقى بواسطتها لقاح كوفيد-19، قائلاٍ إن إسرائيل ستكون الدولة الأولى في العالم التي تتخطى أزمة فيروس كورونا. 

يبدو في الفيديو نتانياهو متحدّثاً إلى الكاميرا وهو يدلّ على أغراض إلى جانبه بينها صاروخ وإبرة. وكتب في التعليق المرافق: "نتانياهو يقول أمام الكاميرات: في البداية نقتل المسلمين بطلقة ومن ثم بصاروخ ومن ثم باللقاح".

صورة ملتقطة من الشاشة في 19 أيار/مايو 2021 عن موقع فيسبوك

بدأ انتشار هذا الفيديو في التاسع من أيار/مايو 2021، حاصداً آلاف المشاهدات في ظلّ استمرار التصعيد العسكري، بعد أسبوع دام من العنف أسفر عن مقتل أكثر من 200 فلسطيني، وما لا يقلّ عن 67 طفلاً، إضافة إلى أكثر من 1400 جريح، على ما أكّدت وزارة الصحّة الفلسطينيّة.

وانتشر الفيديو نفسه باللغة الماليزية والإندونيسية حاصداً آلاف المشاهدات.

فيديو قديم

إلا أن الادعاء خطأ.

فالتفتيش عن الفيديو بعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة يظهر وجود نسخة مدتها أطول على حسابي نتانياهو على إنستغرام  وفيسبوك منشورة في 18 كانون الثاني/يناير 2021.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

Une publication partagée par Benjamin Netanyahu נתניהו (@b.netanyahu)

وبعد الاطلاع على الفيديو، أكد صحافيو وكالة فرانس برس الناطقين بالعبريّة أن نتانياهو لم يأت على ذكر "قتل مسلمين" كما جاء في المنشورات المضللة.

وكان نتانياهو يقول وهو يشير إلى العلبة الزجاجية الموجودة إلى جانبه: "استمعوا إلى هذه القصة، كلّ مرّة يحضر زائر من الخارج، أريه رأس السهم هذا، وهو نسخة عن رأس سهم رومانيّ من معركة يودفات. كانت يودفات أول قلعة في الجليل يستولي عليها الرومان تلتها جمالا فالقدس. كان الدمار هائلاً. ثم أقول: إنهم الرومان، لقد رحلوا وهذا رأس أحد أسهمهم".

ثم يشير نتانياهو إلى نموذج من رؤوس الصواريخ الإسرائيلية المضادة للصواريخ البالستية فيقول: "هذا سهمنا، الأكثر تطوراً في العالم".

ويتابع نتانياهو مشيراً إلى علبة أخرى في داخلها إبرة فيقول: "واليوم أريهم سهماً آخر. هذه هي الإبرة التي بواسطتها تلقيت أول جرعة لقاح من بين ملايين الجرعات التي اشترتها إسرائيل. سنكون الدولة الأولى في العالم التي تتخطى أزمة فيروس كورونا".

ونشرت صحيفة هآرتس الإسرائيليّة في 18 كانون الثاني/يناير 2021 هذا التقرير الذي تناول فيديو نتانياهو بعنوان: "نتانياهو يحتفظ في مكتبه بإبرة لقاح فيروس كورونا الذي تلقاه".

ونقل التقرير عن نتانياهو قوله المدوّن على القاعدة الخشبية تحت العلبة التي تحتوي الإبرة "جرعة صغيرة للإنسان، خطوة كبيرة لصحتنا جميعاً".

وتلقى نتانياهو لقاح كورونا في 19 كانون الأول/ديسمبر 2020 مطلقاً بذلك حملة تلقيح وطنية، بحسب تقرير لوكالة فرانس برس.

 
ترجمة
كوفيد-19 الصراع الفلسطيني الإسرائيلي