صورة الممثلة الأميركية كريستين ستيوارت ترتدي الكوفيّة الفلسطينية مركّبة

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صوررة يدّعي ناشروها أنّها تظهر الممثلة الأميركية كريستين ستيوارت وهي ترتدي كوفية فلسطينيّة أهداها لها معجب فلسطيني قتل بغارة إسرائيلية أخيراً، وذلك تعبيراً عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني. إلا أن الادعاء غير صحيح، والصورة مركّبة. 

يتضمّن المنشور صورة يبدو أنّها ملتقطة من حساب لكريستين ستيوارت على موقع فيسبوك ترتدي فيها الكوفية الفلسطينية.

وجاء في النصّ المرافق لها بالإنكليزيّة ما ترجمته "منذ عامين أهداني هذا الوشاح أحد المعجبين الفلسطينيين. اليوم أصبت بصدمة عندما علمت أنه قتل بسبب اعتداء إسرائيلي. توقفوا عن قتل الشعب الفلسطيني، لقد طفح الكيل".

نال المنشور مئات المشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي باللغة العربية من فيسبوك وتويتر وإنستغرام، كذلك باللغة الإنكليزية (1,2)، في ظلّ استمرار الغارات الإسرائيلية المدمّرة على غزة، وإطلاق صواريخ من القطاع المحاصر على مناطق إسرائيلية.

وقُتل منذ العاشر من أيار/مايو أكثر من 215 فلسطينياً وجرح أكثر من 1300 على ما أكدت وزارة الصحة الفلسطينية. أمّا في الجانب الإسرائيلي فقتل عشرة أشخاص وأصيب 294.

فهل عبّرت ستيوارت بالفعل عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني؟

ليس لستيوارت حسابات على مواقع التواصل 

لا تملك الممثلة الأميركية كريستين ستيوارت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، ما يؤكد أن الصورة التي ادعى مستخدمو الإنترنت أنها ملتقطة من حسابها غير صحيحة.

فما حقيقة صورتها وهي ترتدي الكوفيّة؟

صورة مركّبة

أرشد التفتيش عبر محركات البحث إلى النسخة الأصليّة من الصورة منشورة في العام 2020.

ويمكن ملاحظة أنّ ناشري الصورة المضلّلة عمدوا إلى إضافة الكوفية ليبدو أن ستيوارت تتضامن مع الشعب الفلسطيني.

مقارنة بين الصورة الأصليّة (يمين) لستيوارت والمعدّلة (يسار) بتاريخ 19 أيار/مايو 2021

 

ترجمة
الصراع الفلسطيني الإسرائيلي