هذه المشاهد قديمة ولا علاقة لها بالصاروخ الصيني "لونغ مارش 5 بي" 

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2021

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي فيديو يدّعي ناشروه أنّه يظهر لحظة سقوط حطام الصاروخ الصيني "لونج مارش 5 بي" في الهند. لكنّ الفيديو لا يمتّ بصلة إلى هذا الصاروخ الذي أثار قلقاً من إمكانية ارتطامه بالأرض.  فالجزء الأول منه منشور عام 2018 على أنّه لغارة جويّة في سوريا، أمّا الجزء الثاني فمنشور عام 2020 على أنّه للحظة اغتيال قاسم سليماني.

تظهر في القسم الأوّل من  الفيديو ومضات مضيئة متتالية تبدو أنّها قصفٌ جويّ فوق مدينة مظلمة، وفي الجزء الثاني تظهر ألسنة نارٍ مشتعلة بين سيّارات وعدد من الأشخاص يتحرّكون حولها.

وقد جاء في النصّ المرافق لها "عاجل سقوط الصاروخ الصيني الذي يزن 21 طناً في الهند". 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 5 أيّار/ مايو 2021 عن موقع فيسبوك

وذلك في إشارة إلى صاروخ "لونج مارش 5 بي" الذي أطلقته الصين الأسبوع الماضي بواسطته وحدة "تيانهي" (التناغم السماوي) وهي أوّل المكوّنات الثلاث لمحطّتها الفضائيّة "سي إس إس" في مدار الأرض. 

حطام الصاروخ الصيني لم يسقط بعد

وعادة ما تقوم هذه الصواريخ في وضع حمولتها في مدار الأرض وتعود للهبوط في مكان محدّد مسبقاً أو تحترق وتتفتّت في غلاف الأرض. لكنّ الصاروخ الصيني خرج عن السيطرة ويدور حالياً في مدار الأرض ومن غير المعروف بعد مكان أو زمان سقوط حطامه نحو الأرض، حتى إعداد هذا التقرير.

وبحسب علماء الفضاء والمؤسسات المتخصصة، من المحتمل أن يسقط الحطام على منطقة مأهولة، لكنّ الاحتمال الأكبر أن يسقط في مكان غير مأهول كالمحيطات التي تغطّي أكثر من ثلثي الأرض. كما أنّ جزءاً كبيراً من الحطام يحترق في الغلاف الجويّ ولا تصل إلاّ بعض القطع إلى الأرض. 

مشاهد قديمة

لكنّ الفيديو المتداول لا يمتّ بصلة إلى الصاروخ الصيني. 

فبعد تقطيعه إلى مشاهد ثابتة، أرشد البحث إلى أنّ الجزء الأوّل منه منشور في مواقع إخباريّة عام 2018 على أنّه لغارة جويّة على مدينة اللاذقية السوريّة.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 5 أيّار/ مايو 2021 عن موقع الجزيرة

أمّا الجزء الثاني فمنشور عام 2020 على أنّه للحظة سقوط صاروخ على موكب اللواء الإيراني قاسم سليماني الذي اغتيل بضربة جوية أميركية في بغداد العام الماضي.

وقد توصّلت منصّة "تيك فور بيس" العراقيّة المعنيّة بالردّ على الأخبار الكاذبة على مواقع التواصل، إلى أنّ الفيديو نفسه نشر عام 2014 على أنّه لانفجارٍ في ساحة ميسلون العراقيّة. 

ولم يتسنّ لفريق تقصّي صحّة الأخبار في وكالة فرانس برس التأكّد من صحّة المشاهد، غير أنّ مجرّد نشرها في السنوات الماضية يجزم أن لا علاقة لها بصاروخ "لونغ مارش 5 بي" الصيني.

تعديل بتاريخ 9/5/2021: إضافة تاريخ أقدم لانتشار الفيديو