هذا المقطع قديم والصين لم تقض على كورونا المستجدّ بعد

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-202

تداول آلاف مستخدمي موقع فيسبوك مقطعاً مصوّراً على أنه يُظهر عملاً فنياً جماعياً احتفالاً بقضاء الصين على فيروس كورونا المستجدّ. لكن هذا المقطع ملتقط في الحقيقة قبل نحو عام ولا علاقة له بالفيروس، كما أن الصين سيطرت على انتشار الوباء لكنها لم تقض عليه بعد.

يُظهر الفيديو لوحات راقصة جماعية يشارك فيها مئات الأشخاص، يشكّلون فيها أشكالاًً هندسية متحركة بألوان مختلفة، ثم يُرفع علم ضخم للصين.

وجاء في التعليقات المرافقة لهذا المقطع "الصين تحتفل بالقضاء نهائياً على فيروس كورونا وترفع العلم الصيني من خلال هذا العمل الفنّي الجماعيّ الرائع".

وجمع المقطع أكثر من سبعة آلاف مشاركة من هذه الصفحة وحدها إضافة إلى آلاف المشاركات من صفحات أخرى.

صورة ملتقطة من الشاشة في 17 آذار/مارس 2020 من موقع فيسبوك

 

الصين لم تقض بعد على كورونا

قبل أيام، أعلن الرئيس الصيني شي جينبينغ أن مدينة ووهان، حيث بدأ الوباء بالانتشار، تمكنت من "السيطرة عمليًا" على فيروس كورونا المستجد، إلا أن هذا لا يعني أن الصين قضت عليه، بل ما زالت حالات جديدة تسجّل في هذا البلد، لكن السلطات الصحيّة والإجراءات القاسية المتّبعة تمكّنت من احتوائه.

والسبت خففت سلطات محافظة هوباي، حيث تقع ووهان، القيود على التنقل بعدما كانت تحظر على السكان الخروج من مساكنهم.

وما زالت السلطات الصحيّة حذرة، وخصوصاً مع الوافدين من الخارج.

 

حقيقة الفيديو

أظهرت تجزئة المقطع إلى مشاهد ثابتة والتفتيش عنها في محرّكات البحث إلى المقطع نفسه منشوراً على موقع التلفزيون الصيني على يوتيوب في شباط/فبراير الماضي، أي قبل عشرة أشهر على ظهور كورونا المستجدّ، ولا علاقة له بالتالي بالفيروس لا من قريب ولا من بعيد، بعكس ما جاء في المنشورات المضلّلة.

وبحسب التعليق المرفق بمقطع يوتيوب، يصوّر هذا الفيديو استعراضاً لمدرسة "روح شاولين" الصينية في الفنون القتالية احتفالاً بربيع العام 2019.

 



 

فيروس كورونا المستجد